هل تعلمون بوجود شبيه لعمر بن عبد العزيز في أمركا اللاتينية ؟

يجسد رئيس دولة الأوروغواي خوسيه موخيكا الحاكم القريب من مشاعر الناس وقيم التضامن التي تبقى في وقتنا الراهن وخاصة في العالم العربي نوعا من ‘اليتوبيا’ وإن كان التراث الإسلامي يزخر بأمثلة من الماضي. ويرى مراقبون عرب مقيمون في امريكا اللاتينية ان ظهور موخيكا في الاوروغواي يمثل ظهور الخليفة العادل عمر بن عبد العزيز في عصره حتى لقب بخامس الخلفاء الراشدين. 
فقد نشرت العديد من وسائل الاعلام في أمريكا اللاتينية أنه مع اقتراب فصل الشتاء الذي يتميز بالبرودة الشديدة في أمريكا الجنوبية ، عرض رئيس الأوروغواي خوسيه موخيكا الذي يوجد في الحكم منذ سنة 2012 على المصالح الاجتماعية في حكومته استعمال بعض أجنحة القصر الرئاسي المعروف باسم ‘كاسا سواريث إي رييس’ في العاصمة مونتفديو لتوفير المأوى للمشردين في حالة عدم كفاية المراكز الموجودة في العاصمة.
وكانت المجلة الأمريكية ‘فوربس’ قد أنجزت دراسة حول أغنى ملوك ورؤساء العالم، وجاء فيها أن رئيس الأوروغواي موخيكا يتصدر لائحة أفقر حكام العالم، فهو يحصل على راتب شهري قدره 12 ألفا و500 دولار أمريكي ولكنه يقدم للأعمال الاجتماعية 90′ من هذا الراتب ويحتفظ فقط بـ 1250 دولار شهريا، ويملك منزلا متواضعا للغاية وسيارة فولكس فاغن لا تتعدى قيمتها ألفي دولار.
ويؤكد موخيكا ‘1250 دولار للعيش تكفيني لأن أغلبية مواطني الأوروغواي يعيشون بمرتب أقل’.


اضافات :

خوسيه موجيكا رئيس أوروغواي ونائبه دانيلو أستوري ولد في 20 مايو 1935وأصبح رئيس أوروغواي ونائبه السابق هو رودولفو نين نوفوا.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s